• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : تغريدات .
                    • الموضوع : بدعة فهم السلف الصالح! .

بدعة فهم السلف الصالح!

تغريدات لفضيلة الشيخ "حسن بن فرحان المالكي"

قام بجمعها "محمد كيال العكاوي"


لم يشترط الله ولا رسوله عليك أن تفهم بفهم غيرك.. فهذه من بدع غلاة السلفية  أو من جهلهم.

وسأعرض نماذج منها.

الإشكال الأول على هذا المفهوم ( فهم السلف الصالح) أن الصلاح عندهم محدد مذهبياً لا قرآنياً، وأن الشرط بحد ذاته بدعة، لم يأمر به الله ولا رسوله.

مثلاً :

في السلف الصالح من نفى بعض القرآن ولم يعتبر المعذوتين قرآناً - هذا فهمه - وبعضهم نفى قرآنية البسملة - بفهمه لأحاديث رواها قتادة .

الإشكال الثاني: أن المختلف في تفسيره من هؤلاء السلف هو الأكثر، فليس لهم فهم واحد حتى يطالبوننا بالعودة إليه.

اقرءوا الطبري وغيره وسترون.

مثلاً :

تفسيرهم  للمغضوب عليهم مثلاً بأنهم اليهود والنصارى!

لماذا لم يقولوا: كل من أخبر الله بأنه غضب عليه فهو من المغضوب عليهم؟

لم يقلها سلفي..

تفسيرهم للصراط المستقيم لم يكن منها تفسير الله له في الأنعام (قل تعالوا أتل ما حرم ربكم عليكم) وفي آخر الآيات قال ( وإن هذا صراطي مستقيماً).

تفسير السلف  للضالين بأنهم النصارى، ولو قالوا (كل من وصفه الله بضلالة فهو من الضالين) لكان هذا هو الصواب..

تفسير السلف للشكر بأنه (الحمد)، ولم يبحثوه قرآنياً، ولو بحثوه قرآنياً لعرفوا أنه ( التفعيل لنعم الله)، ولكن اخترعوا معاني وهؤلاء يتابعونهم.

 

سر قرآنية البسملة في الفاتحة..

سر تكرار الرحمة في الفاتحة..

كل هذا في الفاتحة، فكيف لو واصلنا؟

الخلاصة:

القرآن سيعلمكم القرآن، فقط المطلوب منكم ألا تشترطوا على الله أن يكون القرآن داعماً لعقائد أفراد نحبهم وأن يكون كفهمهم..

هذا ضلال كبير.

ثم هم متناقضون جداً في تحديد زمن السلف..

فمنهم من يعد النبي سلفياً - وهذا زور - ومنهم من يقول الصحابة فقط  - ويخلط الصالح بالطالح - ومنهم من يقول

ومنهم من يقول السلف هم الصحابة والتابعون..

يعني إلى عام 150 هـ تقريباً..  ويكفرون أبا حنيفة وغيره وهم من السلف على هذا التحديد الزمني!

ومنهم من يقول السلف في القرون الثلاثة الأولى  بلا دليل - وفي القرون الثلاثة الأولى الأخيار والأشرار ..

الجهمية والمعتزلة والشيعة في تلك القرون!!

ومنهم من يقول السلف كل صالح حتى المعاصرين من السلف..

وفي الأخير ستجد أنهم يعنون بالسلف الصالح من كان على مذهبهم!

هذه خلاصة بعد كل هذا الدروان!!!

والسلف لم يجتمعوا على فهم، هم أطياف مثلنا!

فالحل إذاً في قوله تعالى (اتبعوا ما أنزل إليكم من ربكم)

ولم يقل اتبعوا  فهم السلف الصالح.

 

مجرد سؤال:

لماذا هذه العلاقة الحميمة بين الناس والباطل؟

لماذا بعض الناس من كثرة مخالطتهم للباطل أصبحوا يخشون مفارقته ويعطفون عليه؟

لماذا؟

 

الجواب:

هو التزيين.. تزيين الشيطان للباطل وزخرفته لهم هو العلة الخفية - التي لا يشعرون بها - لهذه العلاقة الحميمية.

علاقة مثالية جداً!!

قلبٌ لا يحله الرحمن يحله الشيطان.. ليس في القلب فراغ..

بقدر ما تفقد من هذا يذهب لذاك!

ومن لا يتفقد نفسه فقد استحوذ عليه الشيطان وأغلقه بإحكام!


  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=744
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2014 / 06 / 04
  • تاريخ الطباعة : 2021 / 06 / 13