• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : تغريدات .
                    • الموضوع : ما معنى إضافة المكر والخداع إلى الله؟؟ .

ما معنى إضافة المكر والخداع إلى الله؟؟




(إِنَّ الْمُنَافِقِينَ يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَهُوَ خَادِعُهُمْ وَإِذَا قَامُوا إِلَى الصَّلَاةِ قَامُوا كُسَالَىٰ يُرَاءُونَ النَّاسَ وَلَا يَذْكُرُونَ اللَّهَ إِلَّا قَلِيلًا (142) [ألنساء]
.



لا يخدع الله كخداعنا؛ ولا يمكر كمكرنا؛ خداعه هو تركه للمخادع ليهلكه خداعه؛ مكره هو تركه للماكر لمكره؛ مكره وخداعه للماكر والمخادع هو تركه لهذا المخادع والماكر ليهلكه قانون الخداع والمكر.
من سنة الله أن الخدعة ترجع على صاحبها؛ والمكر يحيق بأهله؛ قد ينجح المكر والخداع جزئياً ضد البشر؛ وليس ضد الله؛ المكر والخداع يوقعان صاحبهما في قانون الخسران والعمى؛ كالدخول في متاهة؛ يعاقبه الله بذلك.
النية الصادقة والشهادة لله هي أفضل علاج لتجنب الوقوع  في خداع نفسك والمكر بها.
قل:
{اللهم كن معي ولا تكلني إلى نفسي ولا مذهبي ولا حزبي طرفة عين.}

قل:
{اللهم لا تجعل شهادتي إلا لك؛ ولا نيتي إلا لك؛ ولا تجعلني من المخادعين لشرعك ولا الماكرين بآياتك.
اللهم إني ضعيف فأعني على نفسي وعلى الشيطان.}

قل:
{اللهم لا تجعل مذهبي أحب منك؛ ولا الانتصار لقومي أحب من الانتصار لك؛ ولا إرضاء حزبي أحب من إرضائك؛ وبصرني بصراطك المستقيم؛ فأنت أعلم به منهم.}


عندما تلجأ إلى الله صادقاً لن يتركك أبداً؛  لكن احذر!
لا تلجأ إلى الله بالألفاظ ونيتك مع غيره؛ الله لا يقبل منك هذا الخداع؛ أنت بهذا تخدع نفسك!
.

  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=1058
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 03 / 11
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 11