• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : مقالات وكتابات .
                    • الموضوع : كراتين السنة والشيعة! .

كراتين السنة والشيعة!

ليس هناك كرتون سنة وكرتون وشيعة! وكأن أهل السنة كرتون علب متساوية والشيعة كرتون مماثل فالحماس لهذا الفصل التعسفي غير علمي, إذًا لنتخلّ شيئاً فشيئاً عن هذا الفصل المذهبي, هناك داخل كل مذهب كل الأطياف الصالح والمتوسط والفاسق والعالم والجاهل.
لا يجوز لسنة ولا شيعة أن يدافعوا عن أفراد المذهبين او شعوبهم, كثيرا ما أسمع وأقرأ هذه العبارات:نحن لا نسب اهل البيت نحن لا نسب الصحابة!

وهذا التعميم خاطئ فبعض الشيعة يسب صحابة وهذا موجود في مئات الكتب وبعض السنة لعنوا علياً على المنابر كما فعل معاوية ومروان وغيرهم وهم سنة.

وعندما أقول :هناك شيعة لعنوا صحابة وهناك سنة لعنوا أهل البيت هو اعتراف بالواقع لا داعي أن يتنافس الجميع في التقية الأمور ثابتة وواضحة.

ما الحل؟! الحل يكمن في التعايش وتعاطي الحقوق فلن يتخلى الشيعة عن لاعني ابي بكر وعمر ولن يتبرأ أهل السنة من لاعني الإمام علي كمعاوية.

إذًا بدلاً من أن يطالب الشيعة بالبراءة من معاوية ويطالب السنة بالبراءة من لاعني الصحابة يظهر أن هذه مطالب بعيدة المنال وصعبة التحقق, ثم البراءة من اللاعنين مطلقاً غير علمي ولا شرعي إنما يتم البراءة من المعصية لأن البراءة من الشخص جملة وتفصيلا أمر غير علمي مهما ابغضناه, لأن البراءة من الشخص يعني رد حقه وباطله معاً والكفر بحقه وباطله معاً وهذا غير علمي إلا أذا غلب على الشخص النفاق والظلم فيتجاوز في المسألة.

إذًا فلا يشغل السنة والشيعة أنفسهم في المطالبات بالبراءة فلن يتخلّ الشيعة عن لاعني الصحابة ولن يتخلّ أهل السنة عن لاعني اهل البيت!

  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=118
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2012 / 09 / 28
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 12