• الموقع : حسن بن فرحان المالكي .
        • القسم الرئيسي : المقالات والكتابات .
              • القسم الفرعي : تغريدات .
                    • الموضوع : تعقيبا على احراق الطيار الاردني معاذ الكساسبة رحمه الله - يجب تنقية الموروث المذهبي. .

تعقيبا على احراق الطيار الاردني معاذ الكساسبة رحمه الله - يجب تنقية الموروث المذهبي.

كنت انبه كثيراً على ضرورة نقد الفتاوى والدراسات الجامعية في شرعنة العنف والتطرف، لأني أعرف شغف المتطرفين بهذه الدراسات والفتاوى وأثرها فيهم، النقد الذاتي ليس عيباً، فإذا كنا مسلمين حقاً فالواجب البحث عن الإسلام الإلهي، ولو بالتدرج، وأن نتخلص من الإسلام التاريخي، ولو بالتدرج أيضاً، المهم هو توفر النية الصادقة في التصحيح.
ولو أنه تمت الاستجابة للتصحيح من عشرين سنة؛ لتمت إدانة التحريق لله وليس للسياسة والضغط الإعلامي.

ما غرده فضيلة الشيخ المالكي.


نحن نعرف مرجعيات داعش الثقافية، نعرف رموزهم ومحل اقتدائهم، نعرف قنواتهم الظاهرة الفجة والعميقة الماكرة، نعرف هذا كله. والله أشد نقمة.
تصوير تحريق الكبابسة زيادة عقوبة وضعية فوق العقوبة الوضعية، لأن عائلة الرجل وابنائه ستسمر معهم هذه الصور طوال أعمارهم، وهذه من بركات الغلاة، لا أجد جدية في محاربة الغلو للأسف. محاربة الغلو يجب أن تكون لله، وليس تشجيعه في مكان واستغرابه في آخر. قنوات الغلو وشيوخه لهم نصيب من كل جريمة،.
القنوات الفجة - كوصال - نشرت مقاطع من اشرطة داعش - كصليل الصوارم -  ولكن الجزيرة واتجاهها المعاكس لم تتناول داعش يوماً بالذم؛ وإنما تساعدها بمكر!
كنت انبه كثيراً على ضرورة نقد الفتاوى والدراسات الجامعية في شرعنة العنف والتطرف، لأني أعرف شغف المتطرفين بهذه الدراسات والفتاوى وأثرها فيهم، النقد الذاتي ليس عيباً، فإذا كنا مسلمين حقاً فالواجب البحث عن الإسلام الإلهي، ولو بالتدرج، وأن نتخلص من الإسلام التاريخي، ولو بالتدرج أيضاً، المهم هو توفر النية الصادقة في التصحيح.
ولو أنه تمت الاستجابة للتصحيح من عشرين سنة؛ لتمت إدانة التحريق لله وليس للسياسة والضغط الإعلامي.
عندما تقوم جامعة ما بإلغاء بحث التحريق اليوم مثلاً وقد أجازته قديماً؛ وبدون نقد للمحتوى فهذا يعني أن الاستجابة ليست لله, وإنما نتيجة ضغوط

كل شر ينطوي على خير، ولكن من يستخرج هذا الخير؟!
إحراق الكساسبة، وإن كان من أبلغ الشر، لكن قد يكشف الغلو ويعري الغلاة ويضيق عليهم المنافذ.
من لم ينكر الجريمة وبصدق نية فسيلحقه شيء من حسابها، فالله يلحق النية بالعقوبة أو الأجر، (وإن تبدوا ما في أنفسكم أو تخفوه يحاسبكم به الله).
قرار الاردن بإعدام ساجدة الريشاوي ليس حلاً، هي لم تقتل, وإنما نوت فقط؛ وعندها ثلاثة أطفال؛ وهي ضعيفة العقل؛ وغرر بها الغلاة. لا تقتلوها، لا تتم محاربة الظلم بالظلم, وإنما بالعدل، ولا الوحشية بالخطأ، ولا معاقبة المجرمين القتلة بقتل من لم تقتل.
راجع نفسك، واستعد ما سرقوه.

من المفارقات!! :
سمعت قبل قليل الأردني د صالح القلاب يهدر ضد الإرهاب! وطالما سمعناه من قبل يدافع عن الارهاب؛ وأنهم اتُهموا ظلماً كما اتُهِم مانديلا!

  • المصدر : http://www.almaliky.org/subject.php?id=1027
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2015 / 02 / 04
  • تاريخ الطباعة : 2022 / 08 / 11